فوائد مضغ اللبان للأسنان والهضم

آخر تحديث: 8 مارس 2022
فوائد مضغ اللبان للأسنان والهضم

مضغ العلكة أو اللبان هو أمر ممتع و يجد العديد المتعة في مضغه أثناء القيادة أو بعد الأكل أو في أوقات الراحة لكن ما لا تعرفه عن العلكة هو أن لها العديد من الفوائد الصحية مثل الحفاظ على صحة الأسنان وتنظيف الفم من بقايا الطعام كما أنها تقوي عضلة الفك ، توجد أيضا العديد من فوائد مضغ اللبان التي سنتعرف عليها بالتفصيل عبر هذا الموضوع.

فوائد مضغ اللبان

مضغ العلكة له فوائد عديدة علي صحة الجسم و نفسية الشخص لكن الإفراط في مضغ العلكة و استعمال بعض المنتجات التي تحتوي على مواد كيميائية قد يكون له أثر سلبي على الصحة و قد يسبب الصداع النصفي أو الإدمان ، بينما الإستعمال السليم للعلكة له آثار إيجابية ، في الفقرات الموالية سوف نقوم بالتطرق إلى مجموعة من الفوائد المذهلة للعلكة أو اللبان.

تحسن عملية الهضم

استعمال العلكة و مضغها قبل الأكل يعمل علي تحسين عملية الهضم بشكل غير مباشرة بحيث يحفز الفم علي إفراز اللعاب والذي يؤدي إلى تهيئة الجهاز الهضمي لإفراز الأحماض الهاضمة و بالتالي تحسين عملية الهضم عن طريق تحضير المعدة للهضم الطعام.

و تساعد أيضا مضغ العلكة بعد الأكل على منع عسر الهضم و ذلك بفضل تحفيز الجهاز الهضمي و المعدة على هضم الطعام ، الذي قد يشعر البعض بالجوع عند مضغ العلكة.

تحسن عملية الهضم

محاربة التسوس الأسنان والحفاظ علي صحة الفم

مضغ العلكة الخالية من السكر بعد الأكل له العديد من الفوائد على صحة الفم و الأسنان بحيث يساعد على إزالة عوالق الطعام من الفم وبالتالي تنظيف الأسنان من بقايا الطعام و ازالة رائحة الطعام من الفم.

كما يعمل علي زيادة إفراز اللعاب الذي يساعد على تقوية الأسنان و مادة المينا الطبقة الخارجية للأسنان و بالتالي محاربة التسوس ، يوصي العديد من الخبراء باستعمال العلكة الني تحتوي علي مادة الإكسيليتول.

الحفاظ علي صحة الفم

 التقليل من التوتر والقلق

عند الشعور بالقلق و التوتر غالبا ما يكون مصاحبا لهذا الشعور بعض التصرفات الغير إرادية مثل فرك الأصابع أو التعرق أو الشعور بالتعب ، و البعض قد يتجه إلى علبة السجائر و البدء في التدخين واحد تلو الأخر و هذا يزيد الطين بلة.

هل فكرت يوما ما أن تقوم بمضغ العلكة عند شعورك بالقلق أو التوتر ، فقد أظهرت دراسة أجريت سنة 2011 على عدد من المشاركين وتبين أن الدين يقومون بمضغ العلكة يوميا و بشكل منتظم نادرا ما يعانون من القلق أو التوتر أو بالأحري عدم ظهور الأعراض المصاحبة للتوتر.

 التقليل من التوتر والقلق

ينعش التنفس ويمنع جفاف الفم

يعاني العديد منا من رائحة الفم و التي غالبا ما تكون بعد تناول وجبة من الطعام ، كما أنه أيضا من الأسباب التي تؤدي الى ظهور رائحة الفم الكريهة البكتيريا و التي تتغذى على بقايا الطعام في الفم وبالتالي تصدر رائحة غير طيبة ، مضغ العلكة يساعد على إفراز اللعاب والذي يساعد في تنظيف الفم والقضاء على البكتيريا الغير نافعة و بالتالي إعطاء الفم رائحة عادية.

ينعش التنفس ويمنع جفاف الفم

مضغ العلكة يساعد علي انقاص الجسم

إذا كنت تعاني من الوزن الزائد و ترغب في إنقاص الوزن فمن الضروري أن تقوم بتجربة العلكة ربما قد يكون لها مفعول كبير و تساعدك على التقليل من السعرات الحرارية وتشعرك بالشبع ، بحيث مضغ العلكة الخالية من السكر عند إحساسك بالجوع تساعدك على الشعور بالشبع وعدم الرغبة في الأكل وبالتالي التقليل من شهية الطعام و دلك عن طريق خداع العقل الباطني و توهمه أنك فعلا تقوم بتناول وجبة من الطعام.

يمكنك المداومة على هذه العادة إلى أن تصل إلى الوزن الذي ترغب به.

إنقاص الوزن

مضغ العلكة يساهم في زيادة الوعي

يحتاج الإنسان البالغ ما بين ست إلى ثماني ساعات من النوم يوميا لكي يحصل على القسط الكافي من الراحة من أجل بدأ يوم مليء بالحيوية والنشاط ، بينما النوم الغير كافي يؤدي إلى الإرهاق وقلة في التركيز ، لدى البعض يتجه إلى المشروبات الغنية بالكافيين مثل القهوة و بعض المشروبات الصناعية الأخرى لاستعادة الوعي.

أثبتت الدراسات إلى أن مضغ العلكة وحركة الفك يحفز الأعصاب المصاحبة للاستيقاظ وكذلك يزيد من تدفق الدم إلى الدماغ مما يؤدي بدوره إلى زيادة الوعي و تقوية التركيز.

مضغ العلكة يساعد علي  الإقلاع عن التدخين

قد يكون مضغ العلكة فعالة للإقلاع عن التدخين وذلك كلما جاءتك الرغبة في التدخين تقوم بمضغ العلكة وبالتالي التقليل من التدخين ، هناك أيضا بعض أنواع العلكة التي تحتوي على النيكوتين و بنسب قليلة و بالتالي التقليل من التدخين ثم الإقلاع عنه.

التدخين

هل مضغ العلكة أمن ؟

مضغ العلكة هو آمن وليس له أي أثار سلبية على صحة الإنسان إلا في بعض الحالات التي قد تحتوي فيها العلكة على مواد ضارة ، على العموم يجب إختيار العلامة التجارية المعروفة والانتباه إلى تاريخ نهاية صلاحية العلكة قبل مضغها ، و من الأحسن تجنب العلكة التي تحتوي على النكهات.

المصادر : Chewing Gum: Good or Bad

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.